King Faisal International Prize (KFIP) recognizes excellence in 5 categories: Service to Islam, Islamic Studies, Arabic Language & Literature, Medicine, and Science, since 1979

البروفيسور كوجي ناكانيشي

 الفائز بجائزة الملك فيصل العالمية لعام 
1423هـ/2003م
   
(الرجاء الضغط على السنة وفرع الجائزة لتخصيص عملية البحث)


الموضوع : الكيمياء
الفائز بالإشتراك : البروفيسور م. فريدريك هوثورن

سيرة ذاتية

الجنسية: اليابان

2003-Koji-Nakanishiوُلِد البروفيسور ناكانيشي في هونج كونج سنة 1343 هـ/1925م، وتعلَّم في جامعة ناقويا في اليابان، وجامعة هارفرد في الولايات المتحدة، وعُيِّن أستاذاً مساعداً للكيمياء في جامعة ناقويا اليابانية، وأصبح، في غضون ثلاث سنوات، أستاذاً في جامعة طوكيو كوييكو. ثم عمل أستاذاً في جامعة تاكوهو، وانضمّ، منذ سنة 1389هـ/ 1969م، إلى جامعة كولومبيا في نيويورك أستاذاً للكيمياء، ومديراً للبحوث الكيميائية في مركز دراسات المحيط الحيوي. وبالإضافة إلى عمله الجامعي تَولَّى – لعدّة سنوات – إدارة معهد سنتورى لبحوث المواد البيوعضوية في أوساكا باليابان، وساهم في إنشاء وإدارة المركز الدولي للدراسات الفزيولوجية والبيئية للحشرات في كينيا.

ويُعدُّ البروفيسور ناكانيشي واحداً من أعظم كيميائيي العالم؛ خصوصاً في كيمياء المواد الطبيعية ذات النشاط الحيوي. فقد تمكَّن من فصلها وتحديد أشكالها بدقة متناهية، مستخدماً طرقاً مبتكرة تجمع ما بين التحليل الطيفي والوسائل الكيميائية الحساسة، ثم قام بدراسة تلك المواد ومتابعة نشاطها الحيوي على نحو لم يسبقه إليه أحد. وقد قام حتى الآن بتحديد أشكال أكثر من 350 من المواد الطبيعية الحيوية؛ بما في ذلك عدد من المجموعات الكيميائية الجديدة، والمضادات الحيوية والسموم والمواد المُسرطِنة أو المضادة للسرطـان. ولهذا أهمية علمية واقتصادية كبيرة. ومن أبرز أعماله في الآونة الأخيرة دراسته للأسس الكيميائية التي تحكم تفاعل الضوء مع البني الموكِّدة للرؤية، مما قد يؤدي إلى إيجاد علاج لانحلال البقعه الذي يسبّب العمى للكثيرين.

وقد نشر البروفيسور ناكانيشي  أكثر من 770 بحث علمي، كما صدر له تسعة كتب في الكيمياء؛ تأليفاً، أو مشاركة في تأليفها أو تحريرها، وأشرف على 425 من طلبة الدكتوراه أو ما بعد الدكتوراه، 330 منهم في جامعة كولومبيا والباقين في اليابان. وهو محرّر شرف لمجلة المركّبات الحلقية المتغايرة (Heterocycles) ذات الشهرة العالمية الواسعة.

وقد حصل البروفيسور ناكانيشي، بالإضافة إلى جائزة الملك فيصل (بالاشتراك)، على عشرات الجوائز والميداليات والأوسمة من مختلف الدول ( الولايات المتحدة، واليابان، والصين، وتايوان، وبلغاريا، وجمهورية التشيك، وبريطانيا، وسويسرا، وهولندا، وايطاليا، والسويد)، كما نال زمالات، أو زمالات فخرية، من كبرى الأكاديميات العلمية في العالم، ومنحته درجة الدكتوراه الفخرية كلية وليامز، وجامعة جورج تاون الأمريكية، بينما أقامت جامعة هارفرد مؤتمراً أسمته “مؤتمر ناكانيشي”، وأصدرت بعض مجلات الكيمياء الشهيرة أعداداً خاصة تكريماً له، كما صدر في سنة 1417هـ/1997م كتاب: التداخل بين الكيمياء وعلم الحياة – إهداءً إليه (The Biology-Chemistry Interface – A Tribute to Koji Nakanishi (R. Cooper, J.K. Snyder, ed), Marcel Dekker Inc.  ) ؛ وقد أشرف على تحريره عالما الكيمياء الشهيرين كوبر وسنايدر. أما الجمعية الأمريكية للكيمياء وجمعية الكيمياء اليابانية فأنشأتا “جائزة ناكانيشي” السنوية تكريماً له، وهي تُمنح مرة في اليابان ومرة في الولايات المتحدة للذين حقَّقوا انجازات كبيرة في الكيمياء والتحليل الطيفي للمظاهر البيولوجية.

مُنِح البروفيسور كوجي ناكانيشي الجائزة (مشاركة)؛ وذلك لإنجازاته العلميَّة المهمة  خصوصاً في كيمياء المواد الطبيعية النشطة كالمضادات الحيوية والمواد المسرطنة ومضاداتها؛  إضافة إلى دراساته للأسس الكيميائية لتفاعل الضوء مع البنى المولدة للرؤية ممَّا قد يؤدِّي إلى إيجاد علاج لبعض أنواع ضعف البصر لدى المسنين.

في سنة 1428هـ/2007م، أنعم إمبراطور اليابان على البروفيسور ناكانيشي “بوشاح التميُّز الثقافي” وهو من أرفع الأوسمة اليابانيّة.

 

المزيد حول تكريم الفائز(ة)

سوداني ومغربي وإيطالي وألماني وأميركي وياباني يفوزون بجوائز الملك فيصل العالمية وحجب جائزة الأدب العربي مرة أخرى عبيد الأنصاري 27 تشرين الثاني 2002
قراءة البيان الصحفي قراءة كلمة الفائز(ة) مشاهدة تكريم وكلمة الفائز(ة) تحميل البراءة التي سُلّمت للفائز(ة)