King Faisal International Prize (KFIP) recognizes excellence in 5 categories: Service to Islam, Islamic Studies, Arabic Language & Literature, Medicine, and Science, since 1979

البروفيسور جُنْتَر بلوبِل

 الفائز بجائزة الملك فيصل العالمية لعام 
1416هـ/1996م
   
(الرجاء الضغط على السنة وفرع الجائزة لتخصيص عملية البحث)


الموضوع : علم الحياة

سيرة ذاتية

الجنسية: الولايات المتحدة الأمريكية

1996-Gunter-Blobelوُلِد البروفيسور جنتر بلوبل سنة 1355هـ/1936م، في والترزدورف بألمانيا الشرقية (حالياً في بولندا). و فرَّت أسرته سنة 1364هـ/1945م إلى مدينة فرايبورج هرباً من الجيش الأحمر الغازي. وتلقَّى تعليمه الأساس في فرايبورج التي فرَّ منها، أيضاً، إلى ألمانيا الغربية لعدم سماح النظام الشيوعي له بدخول الجامعة. وقد أكمل تعليمه في فرايبورج وفرانكفورت وميونيخ، وحصل على دكتوراه الطب من جامعة توبنجن سنة 1379هـ/1960م، ثم سافر في منحة دراسية إلى الولايات المتحدة حيث نال الدكتوراه في علم الأورام من جامعة وسكنسن، ومُنِح الجنسية الأمريكية. وقد عمل لأكثر من ثلاثين سنة في جامعة روكفلر، وأصبح أستاذ كرسي جون روكفلر في تلك الجامعة، وباحثاً في معهد هوارد هيوز الطبي في نيويورك.

وقد أجرى البروفيسور بلوبل بحوثاً عظيمة قام خلالها بوضع الإطار الفكري والفرضيات والطرق التجريبية، التي مكَّنته من تحقيق العديد من الاكتشافات المتعلقة بآليات فرز البروتينات وانتقالها عبر الأغشية واندماجها فيها، وأوضحت نظم التشييد الحيوي للعضيئات والأغشية الخلوية، والأسس التي تُمكِّن الخلايا من تنظيم أقسـامها المختلفة لإنتاج البروتينات وإفرازها ونقلها. وقد ساعدت تلك الدراسات على فهم عدد من الأمراض الوراثية الناتجة عن الخلل في آليات نقل البروتينات بالخلايا – مثل التليُّف الكيسي وحُماضية البول المفرطة التي تسبِّب الحصى الكلوية في الصغار- ومهّدت الطريق لابتداع وسائل جديدة لعلاجها.

وقد أهّلته تلك الأعمال الرائدة لنيل العديد من الجوائز الرفيعة، ومنها جائزة ألبرت لاسكر للعلوم الطبية الأساسية، وجائزة جيردنر العالمية، وجائزة ماكس بلانك، وجائزتي واتفورد وسيبا درو للبحوث الطبية الحيوية، وجائزة ماتيا، وميدالية واربورج من الجمعية الألمانية لبيولوجية الخلية، وميدالية ويلسن من الجمعية الأمريكية لبيولوجية الخلية، بالإضافة إلى جائزة الملك فيصل العالمية. كما حصل على عدد من الزمالات وزمالات الشرف من الأكاديميّات العلمية العالمية، ودُعي لإلقاء عشرات المحاضرات التذكارية في شتى المحافل، ومنحه مركز جبل سيناء الطبي في الولايات المتحدة الأمريكية درجة الدكتوراه الفخرية في الطب.

مُنِح البروفيسور جُنتر بلوبل الجائزة (بالاشتراك)؛ وذلك لأنه من روَّاد دراسة فرز البروتينات وانتقالها داخل الخلايا، ومن الذين أسهموا في ذلك اسهاماً عظيماً. وقد أقامت أبحاثه الهيكل الفكري في هذا الموضوع، والطرائق التجريبية اللازمة لدراسته. وقاده ذلك إلى أكثر من اكتشاف كبير. وفهمنا الحالي لانتقال البروتينات داخل الخلايا، عابرة الأغشية أو مندمجة فيها، مدين له ولزملائه العاملين معه، كما أفادت منه أيضاً دراسة تركيب حبيبات الخلية وأغشيتها. وقد توصل إلى أن هناك عناصر متسلسلة متميزة تملكها كل البروتينات المتجهة إلى الموقع نفسه في الخلية، وأن هذه العناصر تحدد انتقال البروتينات، ومن ثم فرزها عبر الأغشية الخلوية الداخلية، واندماجها فيها.

في سنة 1420هـ/1999م حصل البروفيسور جنتر بلوبل على جائزة نوبل في الطب ووظائف الأعضاء تقديراً لإنجازاته العلمية الباهرة. وقد تبرع بلوبل بقيمة جائزتي الملك فيصل وجائزة نوبل العالميتين وكل الجوائز الاخرى التي حصل عليها لإعادة بناء مدينة درسدِن التي شهد في طفولته تدميرها تدميراً تامّاً بالقنابل.

المزيد حول تكريم الفائز(ة)

لأمير نايف (رحمه الله) مكرما يماناكا بجائزة الملك فيصل للطب العام الماضي (تصوير: محمد مشهور) الوطن أون لاين، فيصل الحيدري 11 تشرين الأول 2012
البروفيسور جُنْتَر بلوبِل ويكيبيديا
قراءة البيان الصحفي قراءة كلمة الفائز(ة) تحميل البراءة التي سُلّمت للفائز(ة)